قائمة الجامعة
تسجيل الدخول
الخدمات الإلكترونية
English
حجم الخط
ألوان خاصة
تسجيل الدخول
صعوبات التعلم
مجموعة غير متجانسة من الاضطرابات, والتي تتضح في المشكلات الحادة في الاكتساب والاستخدام الخاص بمجالات الاستماع و الكلام والقراءة والكتابة ومهارات اللغة والاستدلال وقدرات الحساب . و أن هذه الاضطرابات ترجع إلى وجود خلل في الجهاز العصبي المركزي, و رغم أن صعوبات التعلم قد تحدث مصحوبة بإعاقات أخرى مثل الإعاقات الحسية, والتخلف العقلي, والاضطرابات الانفعالية الشديدة أو للظروف الثقافية أو لظروف التعلم غير المناسبة إلا أن صعوبة التعلم لا تكون نتيجة لهذه الظروف." (عبدالحميد و صابر، صعوبات التعلم، 2013)

تنقسم صعوبات التعلم إلى نوعين و هي :

1- صعوبات التعلم النمائية : "هي الصعوبات التي تتعلق بالوظائف الدماغية , و العمليات العقلية و المعرفية و هذه الصعوبات ترجع في الأصل إلى اضطرابات وظيفية في الجهاز العصبي المركزي و تشتمل على صعوبات تعلم نمائية أولية تتعلق بعمليات الانتباه و الإدراك و الذاكرة و صعوبات تعلم نمائية ثانوية مثل التفكير و الكلام و الفهم." (أبو النور و عبدالفتاح محمد، 2014)

2- صعوبات التعلم الأكاديمية : "ترتبط بشكل أساسي بصعوبات التعلم النمائية و هي نتيجة للقصور في عمليات التفكير و الانتباه و التذكر لذلك فهي تتعلق بموضوعات الدراسة الأساسية مثل العجز عن القراءة (عسر القراءة) و العجز عن الكتابة (عسر الكتابة) , و صعوبة أو عسر في إجراء العمليات الحسابية بالإضافة إلى صعوبات في التهجئة." (عبدالحميد و صابر، صعوبات التعلم، 2013)

مظاهر صعوبات التعلم :

• صعوبة التركيز على المهام الدراسية أو المهام التي تتطلب المحافظة على مستوى الانتباه.
• صعوبة التمييز بين الحروف أو الكلمات أو الأشكال.
• القصور في إدراك العلاقات المكانية.
• الصعوبة في التمييز بين الكلمات أو الأصوات المتشابهة.
• اضطراب أو قصور في ذاكرة استيعاب اللغة أو الأرقام.
• عدم القدرة على التركيز في القراءة و فهم ما يقرأ.
• التردد أو التوقف المتكرر عند بعض الكلمات أو إغفال بعضها.
• بالنسبة للكتابة يكون هناك تباين في حجم الحروف أو الكلمات.
• ميل السطر إلى الأعلى أو إلى الأسفل.
• صعوبة في تسجيل الأفكار و التعبير عنها كتابةً. ) 
•​اضطراب تشتت الانتباه والنشاط الزائد. يظهر محتوى كل إعاقة عند الضغط عليها كما هو موجود في ملف الوصف مع أهمية تغيير المسميات (اضطراب تشتت الانتباه و النشاط الزائد

حالة خاصة في الدماغ تجعل من الصعب على الفرد التحكم بسلوكه في المدرسة والمواقف الاجتماعية. ما يميز المصابين بهذا الاضطراب هو امتلاكهم لنمط مستمر من عدم الانتباه, أو فرط النشاط و الاندفاعية التي تعرقل الأداء أو التطور.

مظاهر اضطراب تشتت الانتباه و النشاط الزائد :
• الفشل في الانتباه إلى التفاصيل.
• صعوبة في تنظيم المهمات أو الأنشطة.
• تجنب المهمات التي تتطلب جهد متواصل.
• التشتت بسهولة من قبل المثيرات الخارجية.
• التحدث باستمرار.
• الركض الدائم و التسلق.
• صعوبة في الانخراط في الأنشطة الممتعة بهدوء.